دراسة أكاديمية: لا للتطبيع

د.فيصل أبوصليب
د.فيصل أبوصليب

أكدت دراسة أكاديمية قام بها أستاذ العلوم السياسية في جامعة الكويت د. فيصل أبوصليب أن أكثر من ٩٣٪ من المجتمع الكويتي يرفض بشدة كافة أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني. 

وأوضحت الدراسة التي نشرتها صحيفة «القـبس» أن القضية الفلسطينة لاتزال في صدارة القضايا الكويتية، وأن ٧٧.٩٦٪ من العينة التي شملها الاستطلاع يرون بأن الكيان الصهيوني يشكل خطرا على الكويت.

وأشارت أيضا إلى أن ٩٨٪ من العينية التي بلغ عددها 8714 كويتيا من الذكور والإناث، يرفضون مقولة أن الكيان الصهيوني هو نموذج للدولة الديمقراطية في منطقة الشرق الأوسط، كما عارض ٨٩.١٤٪ فكرة التعاون مع هذا الكيان الغاصب في المجالات الأكاديمية والبحثية.

وخلصت الدراسة إلى إلى أن الموقف الكويتي على المستويين الرسمي والشعبي تجاه الكيان الصهيوني ظل ثابتا نسبيا، ويرجع ذلك إلى التأثير الشعبي والنشأة الكويتية وارتباطها عاطفيا مع القضية الفلسطينية واعتبارها مقر النشأة والولادة للفصائل المقاومة.

وقال د. فيصل أبوصليب في دراسته أن موقف البرلمان الكويتي على الدوام مناصر للقضية الفلسطينية ومناهض للتطبيع مع الكيان الصهيوني، كما أن توافر مناخ من الحرية في المجتمع الكويتي مقارنة بجيرانها في بلدان الخليج من خلال وجود منتديات وملتقيات اجتماعية، يستطيع من خلالها الرأي العام التعبير عن نفسه والضغط باتجاه رفض التطبيع.

شاهد أيضاً

الذكرى الـ 21 لرحيل سامي المنيس

كتب علي حسين العوضي في عام 1996 كانت بدايتي في العمل الصحافي في جريدة السياسة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *